6 اختبارات بسيطة ستساعدك على تقييم وضعك الصحي يمكنك إجرائها بنفسك في المنزل 💗



ليس لدى الكثير منا الوقت للذهاب إلى المستشفى  لعمل الفحوصات الكاملة وبالأحرى ليس لدينا الكثير من المال أيضاً، ولكن لا أحد ينكر أن تلك الفحوصات يكون لها دور فعال في الكشف المبكر عن الأمراض وبالتالي سهولة علاجها، ولحل هذه المعادلة الصعبة سنطرح عليكم 6 اختبارات بسيطة من شأنها أن تساعدك في تقييم صحتك، ولا تنسوا الاختبار الإضافي بنهاية المقال.

6 اختبارات بسيطة ستساعدك على تقييم وضعك الصحي يمكنك إجرائها بنفسك في المنزل 💗

1. اختبار المرونة




لتنفيذ هذا الاختبار، اجلس على الأرض ومد ساقيك أمامك، وحاول لمس قدميك بأطراف أصابع يديك، فإذا كنت تستطيع أداء هذه الحركة بسهولة فهذا دليل أن وزنك مثالي أما إذا واجهت صعوبة فمن الأفضل أن تُفكر في ممارسة الرياضة أو تمارين الاسترخاء أو السباحة وذلك من أجل تحسين مرونة جسمك وحماية مفاصل الجسم من الضعف.

2. اختبار القلب




في بادئ الأمر اجلس بهدوء لمدة خمس دقائق في صمت، ثم بعد ذلك ضع أربعة أصابع من يديك (لا يكون من ضمنهم الإبهام) على الجانب الداخلي من المعصم، واستشعر بالنبض الخاص بك، والآن قم بقياس عدد النبضات في الدقيقة الواحدة( فمن المفترض أن يكون عدد النبضات الطبيعي للشخص البالغ وللأطفال من هم أكثر من عشرة سنوات: 60-100 نبضة / دقيقة، أما إذا كان العدد أكثر أو أقل فهذا قد يشير إلى وجود مشاكل بضغط الدم (بالطبع هذا التشخيص ليس دقيقاً فالطبيب هو أفضل شخص لتشخيص المرض).

3. اختبار الأصابع



أملء كوب بالماء البارد جداً، وضع به أصابعك لمدة 30 ثانية، فإذا لاحظت أن أصابعك تتحول للون الأبيض أو الأزرق، فهذا قد يكون دليلاً على وجود مشكلة بالدورة الدموية، فأي انخفاض كبير في درجة الحرارة (أو التعرض للتوتر) قد يُسبب تقلص وانكماش للأوعية الدموية التي توصل الدم للأصابع والقدمين والأنف والأذنين. ونتيجة لذلك، فإن هذه الأجزاء من الجسم تفتقر إلى الكمية المناسبة من الدم وبالتالي تكون عُرضة للتنميل، وأفضل نصيحة لهؤلاء الأشخاص هي محاولة تجنب التغيرات الحادة في درجة الحرارة.

4. اختبار الجهاز التنفسي



أشعل عود ثقاب، وضعه أمام وجهك ثم خذ نفساً عميقاً من خلال أنفك وأخرجه من خلال فمك (حاول عمل هذا الإجراء كأنك تريد إطفاء عود الثقاب)، الآن كم عدد المحاولات التي قمت بها لإطفاء اللهب؟ إذا كانت أكثر من مرة فقد يكون هذا دليل على احتمالية ضعف الجهاز التنفسي، وقد يكون هذا بسبب التدخين، أو عدم ممارسة الرياضة، أو مرض مزمن بالشعب الهوائية.

5. اختبار احتباس السوائل


اضغط بإصبع الإبهام بقوة على الجانب العلوي أو السفلي من القدم لبضع ثوان فقط، فإذا وجدت أنه هناك أثر لضغط الإصبع بعد عدة ثوان من إزالة الإصبع فهذا قد يشير إلى احتمالية أن جسمك يعاني من مشكلة الاحتفاظ بالسوائل، ولهذا فمن المستحسن أن تقلل كمية الملح في النظام الغذائي الخاص بك وأيضاً أن تتجنب استهلاك المنتجات الغذائية المُصنعة.

6. اختبار الغدة الدرقية


لتنفيذ هذا الاختبار قم بإغماض عينيك، ومد ذراعيك أمامك، مع فتح أصابع يديك، والآن اطلب من شخص آخر وضع ورقة رقيقة على يديك، فإذا بدأت قطعة الورق ترتعش بين أصابعك فهذا الأمر يستحق الذهاب لرؤية طبيب الغدد الصماء.

اختبار إضافي للعيون



هذا اختبار إضافي للعيون، فكل ما عليك فعله هو إغلاق عين واحدة، والرجوع للخلف بعيداً عن الشاشة من ثلاث إلى خمس خطوات، والآن ألق نظرة على الدائرة أعلاه، هل تبدو لك بعض الخطوط أكثر قتامة من غيرها؟! فإذا كان الجواب نعم، فهذا قد يدل على وجود مشكلة تستحق زيارة طبيب العيون.



هل تستطيع قراءة الرقم الموجود بالصورة؟ إذا رأيت (571) فأنت على ما يرام أما إذا رأيت غير ذلك فقد يكون هذا دليل على إصابتك بقصر النظر، ويجب عليك التفكير في زيارة طبيب العيون.




نود الإشارة أن هذه الاختبارات ليست بأي حال من الأحوال أساس للتشخيص، وأنها لا تعتبر مؤشراً على وجود أمراض بعينها لكنها قد تساعدك على استشعار وجود مشاكل صحية محتملة. ومع ذلك، إذا لاحظت أي من الأعراض السابق ذكرها بعد أداء الاختبارات فلا تتجاهلها، وراجع الطبيب لإجراء فحص مفصل للاطمئنان على صحتك 🙂 .

والأن موعدنا مع هذا الفيديو المدهش








0 عدد التعليقات:

إرسال تعليق

disqus