علميا، بمجرد أن تشاهد الصور و الأفلام الإباحية هذا ما يحدث لبنية مخك ووظائف دماغك

رغم انتشار الأفلام والصور الإباحية بشكل كبير جدا على الإنترنت حتى أصبحت أمراً عادياً ، إلا أن الدراسات العلمية بدأت ترصد خطورة هذا الأمر على الإنسان من منظور علمي.
آخر هذه الدراسات العلمية كانت من ألمانيا ونُشِرت في مجلة “JAMA Psychiatry” المختصة بالطب النفسي، حَيثُ قام العلماء بعمل استبيان لعدد من الرجال عن المدة التى يشاهدون فيها الافلام الاباحية كل اسبوع، ثم فحصوا برنين مغناطيسى مفتوح وظيفي ” f MRI” مخ هؤلاء الرجال، ليراقبوا العلاقة بين مشاهدة الافلام الإباحية وبين المخ، فقاموا بإعادة إثارة المشاركين بصور إباحية ليروا هل تأثرت مناطق “putamen” في الدماغ المسؤولة عن الشهوة الجنسية، فكانت النتائج صادمة..
وهي فيما يلي :

خطر مشاهدة الصور والافلام الإباحية

1. لاحظ العلماء أنه كلما زاد عدد الساعات التى يشاهد فيها الشخص الافلام الاباحية أسبوعياً، كلما نقص حجم القشرة الرمادية في المخ.

2. تبين للعلماء نقص الامداد الدموي لمنطقة “putamen”، بحيث  كلما زادت الساعات التي يشاهد فيها الشخص تلك الأفلام تتأثر نسبة الإمداد الدموي لـ “putamen” بشكل سلبي.

3. نقص الإتصال العصبي في منطقة في القشرة المخية تسمى “Dorsolateral prefrontal cortex” ومنطقة أخرى تسمى “Right caudate”، وكلا هذين المنطقتين مسؤولان عن الكثير من الوظائف مثل الذاكرة و الوعي و اتخاذ القرار و غيره…

العلماء صرحوا أن كل هذا يعطي دليلا علميا واضحا، وهو أن مشاهدة الصور الإباحية لا يؤثر فقط على بنية المخ، بل على وظائفه أيضاً.

هذه النتائج جاءت تدعم نتائج دراسة سابقة نُشرت في مجلة “Gender Studies” المهتمة بدراسات الجنس البشري، الدراسة تؤكد أن مشاهدة الصور الاباحية عموما يؤثر سلباً على الذاكرة العاملة للإنسان وتسبب النوم العميق والزائد كما تؤثر سلباً على وعي الفرد الذي يشاهد تلك الصور.

اقرأ ايضا طبياً : ما هي فوائد وأضرار العادة السرية

والأن موعدنا مع هذا الفيديو المدهش








0 عدد التعليقات:

Post a Comment

disqus