استراتيجيات علاج السمنة ج2

استراتيجيات علاج السمنةهناك قاعدة يجب أن نضعها في الاعتبار ونستوعبها فى موضوع علاج السمنة وهى
ان الجسم يحتاج كم معين من السعرات الحرارية يوميا لأداء وظائفه وامداد الجسم بالطاقة والحيوية اللازمة لأداء مهامه.
(وهذا بالتأكيد يختلف من شخص لآخر حسب الجسم والعادات اليومية)
اذن
1_ معدل السعرات الداخل للجسم عن طريق الطعام (أكبر من ) معدل الحرق =تراكم دهون (سمنة)
2_معدل السعرات الحرارية الداخلة للجسم
(أقل من) معدل الحرق = نقص الوزن
3_معدل السعرات الحرارية الداخل للجسم = معدل الحرق اذن ثبات فى الوزن
وبالتالى فان تحريك اى من الكفتين يؤدى للنتائج المطلوبة

طبعا فى حالة اننا نرغب في إنقاص الوزن لابد من استخدام المعادلة رقم 2
كيف؟

اولا : خفض السعرات الحرارية:
لابد وأن نقلل السعرات الحرارية الداخلة الجسم عن طريق النظام الغذائى
بالنسبة لمعظم البالغين، ينصح بتناول ما بين 1،200 إلى 1،500 سعرة حرارية يوميا للنساء و 1،500 إلى 1،800 سعرة حرارية يوميا للرجال لانقاص الوزن.
الحد من السعرات الحرارية إلى مستويات متدنية جدا قد يبدو وكأنه وسيلة لفقدان الوزن بسرعة، ولكن يمكن ان يكون لها آثارا سلبية خطيرة على جسمك وقدرتك على الحفاظ على وزنك.
لا تحاول تقييد الأطعمة التي تحبها. تناول كميات أقل منها. أكل أجزاء أصغر.

ثانيا: زيادة النشاط
النشاط البدني يساعد على حرق مزيد من السعرات الحرارية.
وعموما، يوصي الخبراء ممارسة النشاط المعتدل أو القوي للحصول على جسم صحي وسليم.
واحدة من أفضل الطرق لزيادة النشاط الخاص بك هو سيرا على الأقدام.

الحصول على الفحوصات
راجع طبيبك بعد 6 أشهر للتحقق من التقدم الذي أحرزته.
بعض الناس قد يتوقف عن استكمال فقدان الوزن في هذا الوقت، لأن أجسامهم تتكيف مع سعرات حرارية أقل بعد هذه الفترة من تغيير نمط الحياة ولكن هذا خطأ
يجب استكمال برنامج فقدان الوزن.
عند هذه النقطة قد يطلب طبيبك منك زيادة النشاط البدني وإجراء مزيد من التغييرات من عادات تناول الطعام .
البقاء نشطا مهم جدا.
-->>خفض السعرات الحرارية مع زيادة النشاط هو أفضل وسيلة لانقاص الوزن.
في حالة عدم الاستجابة لخفض السعرات الحرارية والنشاط البدني سويا
فإن الطبيب قد يلجأ لاستخدام الأدوية المساعدة في انقاص الوزن.
بقلم د.احمد مرسي - فريق موقع ويكي صحة







0 عدد التعليقات:

Post a Comment

disqus