سؤال يتكرر كثيرا: الفرق بين التهاب المفاصل والروماتيزم؟

375923_467689879921117_2032640573_n
مرض التهاب المفاصل يأتي في أحد أو بعض المفاصل بينما مرض الروماتيزم يأتي كحالة شاملة لالتهاب في المفاصل ، العظام ، العضلات ، الأربطة وجميع الأعضاء ذات العلاقة بالجهاز الحركي للإنسان ، ويتصف المفصل أو المفاصل المصابة بالالتهاب بالاحمرار والاحتقان والتورم .
الالتهاب العظمي المفصلي والذي يأتي نتيجة تآكل العظام ويصاحب هذا المرض آلام مزمنة.
التهابات مجهولة السبب مثل التهاب المفاصل الروماتيزمي.
التهابات تكون جزء من عدوى أو تأتي بعد الإصابة ببعض الأمراض
مثل الحصبة الألمانية أو الحمى أو غيرها. التهابات تأتي بسبب
حدوث تغيرات كيمائية بالجسم مثل النقرس .
التهابات تعود إلى وجود تقيح أو صديد في المفاصل.
إلتهابات بسبب اضطرابات أخرى متعددة بالجسم .

ومن خلال ما تقدم فان علاج التهاب المفاصل يعتمد على التشخيص السليم لمعرفة نوع الالتهاب في وقت مبكر حيث أن العلاج يختلف باختلاف نوع التهاب .
يشكو الكثير من الناس من أوجاع والآم بالعضلات و العظام والمفاصل
والتي يكون لها عدة أسباب ، ولتحديد العلاج السليم تلزم التفرقة بين
هذه الالتهابات فنجد انه في حالة الالتهاب العظمي المفصلي فان
مفاصل الأصابع أو الإبهام على سبيل المثال تكون متضخمة وهناك
تيبس في بعضها مع تورم في الركبة أو الركبتين ، أما في مرض
التهاب المفاصل الروماتيزمي فيحدث تورم في عدة مفاصل مثل
الرسغ والمفاصل الوسطى بالأصابع أحيانًا و المرفقين والكتفين وغيرها .
الوقـاية :
الوقاية من مرض التهاب المفاصل يأتي بالدرجة الأولى بواسطة
ممارسة التمارين الرياضية الملائمة والمحافظة على الوزن المناسب
والغذاء المتكامل .
ويحتاج مريض التهاب المفاصل إلى تنظيم حياته العملية والغذائية بما
بتناسب مع ظروفه الصحية حيث يبتعد مثلا المريض بالتهاب مفاصل
الأصابع عن العمل على أجهزة الحاسب الآلي أو الآلة الكاتبة
باستمرار وتجنب رفع الأثقال في حالة وجود التهابات في مفاصل
الركبتين والكتفين وهكذا ، مع أهمية الراحة كعلاج رئيسي لهذا
المرض .
العـلاج :
هنالك ما يدعو كل شخص مصاب بمرض التهاب المفاصل إلى أن يحيا حياة عادية تحت إشراف الطبيب وقد لا يحتاج نشاطك إلى التغيير ولكن إلى إجراء تعديل فقط ،
بمعنى إذا كنت مصابا بالتهاب في مفاصل الأصابع فان العمل على الحاسب الآلي لا يناسبك، وإذا كان وزنك زائدا فانه يوصى بعمل حمية ذات سعرات حرارية قليلة ،
وعلى وجه الخصوص إذا كانت المفاصل يعتمد عليها في رفع أثقال
وكذلك فان الراحة مطلوبة إذا كان هناك التهاب.
يؤدي تناول الدواء وفق التعليمات إلى التأثير على الأعراض وإعاقة تقدم بعض أشكال التهاب المفاصل .
وهناك بعض الحالات التي يكون العلاج الطبيعي مهما ومؤثرا عليها .
فحسب نوع التهاب المفاصل يكون هناك عدد من الطرق العلاجية
التي تساعد على الشفاء من المرض.







0 عدد التعليقات:

Post a Comment

disqus