هل يتخلص العرق من سموم الجسم فعلاً؟

Beijing Olympics Cycling
هل يتخلص العرق من سموم الجسم فعلاً؟ ماهو رأيكم؟ أنا متأكد أن غالبيتكم سيجيب بنعم!
المتعارف عليه أن التعرق يساعد على التخلص من سموم الجسم! لكن هذه النظرية خاطئة، لأن الجسم لا يتعرق السموم.
يحتوي العرق في الحقيقة على 99% من الماء، و نسبة قليلة من الملح، البروتينات و الكربوهيدرات و هي مواد طبيعية، و يحتوي كذلك على اليوريا و هي مادة نتجت عن حدوث عملية الأيض للبروتينات، و تكمن وظيفتها الحفاظ على نسبة الـحموضة الطبيعية بالدم. يتم التخلص من اليوريا Urea الفائضة عن طريق البول Urination (و من هنا جاء إسمها) و كذلك عن طريق نسبة بسيطة في العرق.
يتم التخلص من السموم كالزئبق، المواد الكيميائية، الكحول، المخدرات و
غيرها عن طريق الكبد و الأمعاء.
تقوم الغدد العرقية في الجسم بتنظيم درجة الحرارة و هي غير مُصَـمَّــمَة لطرد السموم من الجسم.
العنصر الأساسي في العرق هو المياه النقية. يتبخر الماء من الجلد، فيبّــرده. و التعرق الزائد لا يُخلص الجسم من الملح الزائد أو السموم.
و بقيام البعض بالضغط على أنفسهم ليتعرقوا بشكل زائد، فإنهم بالحقيقة يضغطون على الكليتين ليحافظوا على المياه و السموم في جسمهم في نفس الوقت. إذن أولئك الذين يرهقون أنفسهم ليتعرقو أكثر إنما في الحقيقة هم يُهدرون المياه الثمينة التي يحتاجها الجسم للبقاء بعيداً عن الجفاف، و ليست السموم هي ما يتخلصون منها كما يعتقدون!
د/عمر شمس الدين. المصدر جلدية دوت كوم







0 عدد التعليقات:

Post a Comment

disqus