احذر من ست أوقات خطيرة على صحة قلبك

هناك حالات  خطيرة وأوقات يكون فيها إحتمال الإصابة بنوبة قلبية مرتفعاً،

فإن كنت تعرف أحد الأشخاص ممن يعانون من مشكلة في القلب فإليك خطر الأوقات على صحة قلبهم

احذر من ست أوقات خطيرة على صحة قلبك
    أول النهار
    إن خطر مرض القلب يزيد 40% في الصباح، والسبب أنك عندما تصحو، يفرز الجسم الأدرينالين وغيره من الهرمونات المسببة للتوتر مما يزيد من ضغط الدم، ويتطلب ذلك المزيد من الأكسجين، ويكون الدم أثخن وصعب الضخ في القلب، لنقص الترطيب وكل هذا يؤثّر على صحة القلب.
    الحماية والوقاية: خذ وقتك لتنهض من السرير، إذ يمكنك أن توقف ساعة المنبّه وتنهض ببطئ، وإن كنت ممن يتمرنون في الصباح قم بالتحمية قبل ممارسة التمرين، كي لاتزيد من التوتر على القلب، وإن كان عليك تناول دواء منوّم فتناوله قبل الذهاب إلى النوم، كي يزول تأثيره وتستيقظ بكامل نشاطك في الصباح التالي.
        صبيحة يوم السبت بالتحديد
        لقد أثبت العلماء بأن هناك سبباً مقنعاً لخوفك من العمل في أول يوم بالأسبوع، فإن 20% من النوبات القلبية تحدث في هذا اليوم، وربما كان السبب توتر الأشخاص وكآبتهم للعودة إلى العمل.
        الحماية: حاول اللإسترخاء بيوم الجمعة، ولكن حاول ألا تنام لوقت متأخر لأن الإستيقاظ لوقت متأخر بعد سهرة طويلة يوم الخميس والجمعة يسبب إرتفاع ضغط الدم، كما أن الجسم يتعب أكثر، لذا حاول الحفاظ على وتيرة منتظمة للنوم والإستيقاظ على مدار الأسبوع.
        بعد الإفراط بتناول وجبة الطعام دسمة
        بعد تناول وجبة عشاء غنيّة بالسعرات الحرارية، لابد من أن يؤثر ذلك على صحة القلب، فقد أثبتت الدراسات أن الوجبات الغنيّة بالدهون والكربوهيدرات يسبب تضيّق الأوعية الدموية مما يجعل الدم أكثر عرضة للتجلّط.
        الحماية: عليك تحديد كمية الوجبة بشكل منطقي ،وتناول حبة دواء الأسبيرين يومياً مما يساعدك بمنع تجلّط الدم، ولكن بعد استشارة الطبيب.
        بحالة توعّك المعدة
        قد تحدث نوبة قلبية مفاجئة أثناء توعّك المعدة، لأن هذا الجهد يزيد من الضغط على الصدر ويبطئ عودة الدم إلى القلب.
        الحماية: تناول الكثير من الألياف وحافظ على ترطيب الجسم وتجنّب الإجهاد.
        أثناء مزاولة نشاط غير اعتيادي
        إن التعرّض لنوبة قلبية مفاجئة أثناء إزالة الثلج هي إحدى الحالات الشائعة، حيث تحدث النوبة القلبية لأن الشخص غير معتاد على هذا النوع من الإجهاد، مما يؤدي إلى رفع مستوى هرمونات التوتر لأعلى مستوياتها مما يسبب إرتفاع ضغط الدم وزيادة ضخ الدم.
        الحماية: إن التمارين اليومية تحمي القلب ولكن عليك زيادة مستوى الإجهاد بالتدريج.
        خلال عرض تقديمي
        إن الخطابة العامة مشابهة لحالة النشاط الغير إعتيادي، فالمزيد من العصبية والتوتر يرفع من ضغط الدم ومستوى نبضات القلب ومستويات الأدرينالين.
        الحماية: للتحكم بالأعراض، فإن بعض الأشخاص يتناولون مهدئاً قبل الصعود إلى المنصة أو قبل صعود الطائرة أو قبل أي عمل يسبب لك القلق والتوتر الشديدان.
        المصدر شبكة عيشوا







        0 عدد التعليقات:

        Post a Comment

        disqus