جفاف البشرة - سؤال وجواب

السؤال الأول: ما الذي يسبب جفاف البشرة؟ dry_skin
يحصل جفاف البشرة بسبب فقدانها للماء والرطوبة الموجودة بداخلها إلى الجو الجاف بالخارج و تتراوح أعراض جفاف البشرة من الجفاف, التقشر, الإحساس بأن الجلد مشدود والحكة وفي بعض الأحيان الورم والحرقان.
أيضاً عندما تصبح بشرتك جافاً ستظهر الخطوط والتجاعيد عليا بصورة أسوأ. أشبه جفاف البشرة كالصحراء اليابسة القاحلة حيث تظهر التشققات فيها كما تظهر في جفاف البشرة وفي بعض الأحيان يصبح جلدك أحمر وملتهب بسبب هذا الجفاف, جفاف البشرة يؤدي إلى فقدان السوئل الموجودة بداخله فينكمش الجلد وتقل حيويته.



ما هي العادات المرتبطة مع جفاف البشرة؟
  • عدم حماية أو عدم ترطيب البشرة بصورة دورية يجعلها تجف بصورة سهلة وسريعة
  • غسل الجلد بصورة متكررة سيزيل الطبقة الدهنية من البشرة و التي تمنع هروب الماء من الجلد فيظهر الجفاف
  • الماء الساخن يجعل جلدك أكثر جفافاً لأنه يزيل الطبقة الدهنية من البشرة
  • الهواء الجاف يجعل بشرتك تفقد رطوبتها بصورة سريعة وخاصةً عندما لا تضع أي حماية أو مرطب
  • المشاكل الصحية أو بعض الأدوية ممكن أن تؤدي إلى جفاف البشرة مثل مرض السكر و الغدة و أدوية تخفيض الكولسترول نفس ال Lipitor
يجب عليك تقيير هذه العادات لمنع وعلاج بشرتك من الجفاف!
السؤال الثاني: كم نوع يوجد لجفاف البشرة؟
أستطيع القول بأنه يوجد هناك نوعان لجفاف البشرة:
- النوع الأول هو الذي كلنا نعرفه هو الجفاف العادي والذي يظهر أيضاً عندما يحترقك جلدك بسبب الشمس ويظهر التقشر على الجلد فهذا يعتبر نوع من أنواع جفاف الجلد أو عندما تجف بشرتك أثناء فصل الشتاء المنخفض الرطوبة وتشكو من الحكة.
- النوع الثاني لجفاف البشرة هو عندما يقل إفراز الطبقة الدهنية من الغدد الدهنية في جلدك فيصبح جافاً،  لأنه كما نعلم وظيفة الطبقة الدهنية هو المحافظة على رطوبة الجلد، البشرة الجافة تتميز بأنه لا توجد لديها مسامات مفتوحة فلا تفرز الدهون فتكون جافة!
السؤال الثالث: هل يزيد جفاف البشرة مع التقدم بالعمر؟
بصورة عامة, نعم كلما نتقدم بالسن يحصل الآتي:
  • يقل تجديد الخلايا في طبقة البشرة فتقل الدهون الموجودة بين الخلايا والتي تحافظ على الرطوبة
  • التعرض المزمن للشمس يقلل أيضاً من عملية تجديد خلايا البشرة فيزداد الأمر سوءاً
  • مع الزمن يقل إفراز الطبقة الدهنية وكما نعلم هذه الطبقة تحمي الجلد وتحافظ على رطوبته وبالتالي يسهل ظهور الجفاف و خاصةً عندما تستخدم الغسول أو الصابونات القلوية
  • بالنسبة للنساء بعد إنقطاع الطمث يقل لديهم مستوى هرمون الإستروجين في الدم الذي له دور كبير في المحافظة على رطوبة البشرة و على حيوية الكولاجين بالجلد و هذا هو السبب الذي يجعل المرأة التي تعيش فترة إنقطاع الطمث تعاني من جفاف جلدها وإضمحلال حيويته
د/عمر شمس الدين. المصدر جلدية دوت كوم







0 عدد التعليقات:

Post a Comment

disqus