بالفيديو.. تدليكك لطفلك يقوى الرابطة بينكما


متى كانت آخر مرة استمتعت فيها بالاسترخاء وقضاء وقت مفيد وممتع مع مولودك؟ هذه هى إحدى مزايا تدليك (مساج) الأطفال.

 لقد تمت ممارسة التدليك لمئات السنين فى العديد من الثقافات كأحد الطرق الهامة للعناية بالطفل، والتدليك مثله مثل كل الأنشطة التى تتطلب اللمس والمعانقة فهو يقوى من الرابطة بين الأم وطفلها.
ببب


واعلمى ان …

  اللمس هو أول لغة يعرفها الطفل، والتدليك ينمى هذه اللغة وهو شكل هام من أشكال التواصل بين الأم ومولودها.
كيف يستفيد طفلك من التدليك؟
 التدليك يساعد على إثارة أحاسيس المولود كما يمكن أن يساعد على زيادة وعيه بجسمه وعقله.
 إذا كان المولود يعانى من غازات فى بطنه، مغص، أو إمساك، يمكن أن يساعد التدليك على تقليل عدم شعوره بالراحة.
 يمكن أن يقوى التدليك أيضاً الجهاز الهضمى والجهاز التنفسى للطفل كما وجد أنه أيضاً ينشط الجهاز الدورى والجهاز العصبى.
 يساعد التدليك على الاسترخاء مما يؤدى إلى تخفيف توتر الطفل وحصوله على نوم أفضل.
 أهم شيء أن اللمسات الرقيقة المليئة بالحب تعطى الطفل شعوراً بالأمان والطمأنينة وتعطيه إحساساً بأنه ينال الحب والرعاية.
كيف تستفيدين أنت من تدليك طفلك؟
 يمكن أن يقوى التدليك الرابطة بينك وبين مولودك. هذا الالتصاق بينك وبينه هو من أجمل وأمتع ما فى الأمومة.
 بالنسبة للأم المصابة باكتئاب ما بعد الولادة، يمكن أن يساعدها تدليك طفلها فى التغلب على حالتها لأنه يخلق تفاعلاً إيجابياً بينها وبين طفلها. عندما يسترخى المولود وأمه، يمكن أن يبدءا فى الاستمتاع بوقت لطيف معاً.
 يساعدك التدليك على تعلم كيفية الاستجابة للغة جسم طفلك لأنك تنتواصلين معه بدون كلام.
 لا شك أن لديك غريزة الأمومة إلا أن التدليك ينشط هرمون الأوكسيتوسين الذى يقوى هذه الغريزة.
وأهم شئ أن تدليك طفلك يخرجك من روتين الأعباء اليومية ويعطيك فرصة لقضاء وقت مفيد وممتع مع طفلك  وحدكما.
جلسة التدليك
 قبل أن تحاولى عمل  تدليك لطفلك، يجب أن تتعلمى أولاً الطرق الصحيحة لعمل التدليك. اسألى طبيب طفلك عن كيفية عمل التدليك وتأكدى أنك تقومين به بطريقة سليمة وآمنة. هناك أيضاً مصادر كثيرة لتعلم كيفية تدليك الطفل: كتب، مواقع على الإنترنت، شرائط فيديو، وفصول تعليمية (ينصح أن تتعلمى طريقة التدليك الصحيحة من شخص مؤهل لكى تطمئنى أنك تعلمتيه بطريقة آمنة). المسألة تستحق المجهود وجلسة التدليك تتراوح مدتها فقط من 10 إلى 20 دقيقة.
 تحتاج الأم لقضاء الكثير من الوقت مع طفلها و احتضانه بين ذراعيها، معانقته، أو حتى زغزغته من قدميه.
اللمس شئ صحى جداً للطفل والتدليك نوع من اللمس، فاللمس ليس رفاهية لكنه مهم لصحة الطفل العضوية والنفسية أيضاً.
المصدر عالم الام والطفل

والان مع هذا الفيديو التعلمى لكيفية تدليك طفلك :








0 عدد التعليقات:

Post a Comment

disqus