السكر يعجل ظهور علامات الشيخوخة



أثبتت دراسة هولندية حديثة أن ارتفاع معدلات السكر في الدم عند العديد من الأشخاص يؤدي إلى ظهور علامات الشيخوخة المبكرة على الوجه والجسم، حيث يبدو المصابون بمرض السكري أكبر سنا عن غيرهم من الأشخاص الذين يتمتعون بنسب معتدلة للسكر في الدم.
 وأُجريت الدراسة على 602 شخص بعد قياس معدل السكر في الدم لديهم، واتضح أن الأشخاص ذوى النسب المرتفعة منهم يبدون أكبر سنا من الأشخاص ذوى النسب المعتدلة، مشيرين إلى أن أهم الأسباب التي تعجل من ظهور علامات الشيخوخة هي:
سكر


تراكم السكر في الدم، الأمر الذي يرتبط ارتباطا وثيقا بتراكم مادة "الكولاجين" في الجسم، والتي تعتبر هي البروتين الذي يحافظ على ليونة وبريق الخلايا الجلدية المسؤولة عن ظهور واختفاء التجاعيد.

وبيَّن الباحثون بجامعة "ليدن" أن أهم الأسباب التي تؤدي إلى ارتفاع معدلات السكر في الدم هي عدم ممارسة التمارين الرياضية بصورة منتظمة، وعدم اتباع نظام غذائي صحي وتناول الأطعمة الدسمة، مما يجعل العديد من الأشخاص يبدون أكبر من سنهم الحقيقي، وفقا لصحيفة "الشروق" المصرية أمس الاثنين.

وأوضحوا أيضا أن معدل السكر الطبيعي للأشخاص الأصحاء يتراوح ما بين 5-6 مليم في اللتر الواحد،
وأن كل مليم من السكر زيادة في الدم يضيف ما يقرب من 5 شهور إضافية للعمر الحقيقي للإنسان،
حيث تظهر علامات التقدم في السن بصورة خاصة على ملامح الوجه.
اقرأ ايضا عن اجهزة قياس السكر

المصدر العربية







0 عدد التعليقات:

Post a Comment

disqus